الموقف الرسميبيانات

بيان: مجزرة قانا أخرى يقترفها الحلف الأمريكي السعودي في اليمن

بسم الله الرحمن الرحيم

إنها مجزرة “قانا” أخرى يرتكبها حلفاء الصهيونية ضد أطفال اليمن والمدنيين حيث قصفت طائرات الحلف السعودي المجرم أطفالا ومدنيين أبرياء في مدينة ضحيان بمحافظة صعدة، ليرتقي ٤٥ منهم شهيدا مظلوما، ويسقط أكثر من خمسين من الأبرياء وجلهم من الأطفال جريحا ومضرجا بدمه.

لم تجف بعد دماء شهداء مجزرة الحديدة حتى أعقبتها هذه المجزرة المروعة لتؤكد سبق الإصرار والقصد لاستباحة دماء أبناء اليمن، والاستخفاف بحرمة دماء المسلمين والأبرياء، وإن تتابع مثل هذه الجرائم العمدية يبرهن بشكل واضح أنه لم يعد هناك شئ يسمى قانون دولي أو أعراف وقيم تحكم عالم اليوم في عرف القوى الاستكبارية المتعجرفة وأذنابها، وإن المنظمات الدولية الأممية والإقليمية بما فيها مجلس الأمن ومنظمة التعاون الإسلامي وجامعة الدول العربية هي إما عاجزة أو متآمرة حيال مايحدث على شعب اليمن الشقيق.

في الوقت الذي ندعو فيه الشعوب والمنظمات الحرة في العالم لتحمل مسؤولياتها جراء مايحدث على الشعب اليمني، فإننا ندين جرائم الحلف الأمريكي السعودي الصهيوني في اليمن، ونعلن اصطفافنا الكامل مع شعب اليمن وقواه المقاومة وحكومته الشرعية المناوئة لأمريكا والعصابة السعودية، كما نجدد اصطفافنا مع المحور المقاوم في المنطقة والذي يخوض معركة الدفاع عن قضايا الأمة وشعوبها على امتداد أمتنا في اليمن وفلسطين وسوريا والعراق ولبنان والبحرين وغيرها من الدول.

النصر والغلبة لليمن بشعبه وقواه المقاومة، والخزي والعار لحلف الغزاة والمستعمرين.

تيار الوفاء الإسلامي
٢٧ ذو القعدة ١٤٣٩ هجرية
١٠ أغسطس ٢٠١٨ ميلادية

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى