أخبارالولي القائد

رسالتي شكر الإمام الخامنئي للسيد حسن نصر الله والسيد إسماعيل هنية علی مواساتهما برحيل العميد السيد محمد حجازي

أعرب قائد الثورة الإسلامية، الإمام الخامنئي، في رسالتين منفصلتين واحدة إلى الأمين العام لحزب الله في لبنان، السيد حسن نصر الله، والثانية إلى رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية الفلسطينية (حماس)، السيد إسماعيل هنية، أعرب عن شكره على رسالتي تعزيتهما في وفاة العميد المجاهد السيد محمد حجازي، متمنياً للمجاهدين في حزب الله و”حماس” والشعب الفلسطيني التوفيق والسلامة.

      

وجاء نص رسالتي قائد الثورة الإسلامية كما يلي:

جناب المستطاب، حجة الإسلام والمسلمين السيد حسن نصر الله، الأخ العزيز، دامت بركاته،
السلام عليكم،
تلقيت رسالة تعزيتكم اللطيفة والأخوية في الوفاة المؤسفة للعميد المجاهد السيد محمد حجازي (رض)، وأشكركم على إبراز محبّتكم. قضى ذلك المرحوم حياته في الجهاد في سبيل الله، وانتقل إلى لقاء الله وهو يجاهد في سبيله وبهذه الخاتمة المباركة والباعثة على الغبطة. رحمةُ الله عليه. حفظكم الله في كنف حمايته وجعل بركات وجودكم مستدامة للإسلام والمسلمين. دائماً أدعو من أجلكم. أبعثُ سلامي إلى كل الإخوة في حزب الله.
والسلام عليكم ورحمة الله.
السيد علي الخامنئي
14/رمضان/1442
27/4/2021

بسم الله الرحمن الرحیم،
الأخ المجاهد جناب السيد إسماعيل هنية، دامت توفيقاته،
السلام عليكم،
أشكركم على رسالتكم الطيبة في وفاة العميد المجاهد السيد محمد حجازي رحمة الله عليه. عاش ذلك المرحوم مع الجهاد والتحق بلقاء الله وهو يجاهد. لقد تعاطفنا دائماً مع الإخوة المجاهدين الفلسطينيين في قضية فلسطين، ونعدّ أنفسنا في خندق واحد، ونسأل الله القادر الحكيم أن ينصر الشعب الفلسطيني. أعانكم الله في هذا الطريق الكثير الأجر والمشرّف. أبعثُ سلامي إلى الإخوة في “حماس”.
والسلام عليكم ورحمة الله.
السيد علي الخامنئي
14/رمضان/1442
27/4/2021

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى