بيانات

بيان:ندين جرائم أمريكا والكيان الصهيوني في القدس وكابل والمنطقة، ونعلن تضامننا وعزائنا لأهالي الشهداء، ونؤكد على وحدة المصير المشترك للأمة في صراعها التاريخي أمام أعداء الإسلام والأمة

بسم الله الرحمن الرحيم

الهجوم على الأقصى الشريف وقمع المقدسيين والجريمة المروّعة ضد الأبرياء في كابل بإفغانستان، التي راح ضحيتها العشرات من الشهداء هي طليعة أفعال المشروع الأمريكي والصهيوني الجديد، وسياسة النظامين الأمريكي والصهيوني، الّذَين يعيشان أزمة انسداد الأفق وهزيمة المشروع قبال صمود محور المقاومة، وتمدّده في المنطقة.

تزامن الجريمتين في القدس وكابل مع إحياء يوم القدس العالمي جاء للتغطية على وهج ذكرى يوم القدس، الذي أصبح يأخذ موقعا متجذرا وعميقا في وجدان الأمة، ويحشّد طاقاتها نحو يوم المواجهة والنصر وتحقق الوعد الإلهي الذي بات أقرب من أي وقت مضى.

سفك دم الطلبة وخاصة الفتيات المسلمات في مدرسة كابل واقتحام الأقصى لا يدع مجال للشك بأن الإدارات الأمريكية والصهيونية المتعاقبة تمارس نفس النهج المقيت، في محاولة تفتيت الأمة، وإيقاف جهودها وسعيها للنهضة والتحرر، وإن لاسبيل لمواجهة المشروع الأمريكي والصهيوني في المنطقة سوى الصمود والمقاومة السياسية والميدانية.

ندين جرائم أمريكا والكيان الصهيوني في القدس وكابل والمنطقة، ونعلن تضامننا وعزائنا لأهالي الشهداء في أفغانستان وفلسطين، ونؤكد على وحدة المصير المشترك للأمة في صراعها التاريخي أمام أعداء الإسلام والأمة.
كما ندعم حق الشعب الفلسطيني في الدفاع عن نفسه وعن أرض فلسطين المقدسة.

صدر عن: تيار الوفاء الإسلامي
عضو التحالف من أجل الجمهورية
صدر بتاريخ: ٢٧ رمضان ١٤٤٢م، الموافق ١٠ مايو ٢٠٢١م

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى