السيرةالولي القائد

كلمات ذهبية للشيخ مصباح في وصف الإمام الخامنئي

قال سماحة الشيخ مصباح اليزدي في أحدى لقاءاته أنه لم يمر في تاريخ الإسلام قائد واسع الإدراك منذ أهل البيت (عليهم السلام) مثل الإمام خامنئي.

وقال: لم يتبق لي الكثير من الوقت لأنتظر هدية أو منصب أو مكانة، ولا أعتقد أنه بقي في عمري الكثير فهذه آخر أيام حياتي والذي لاحظته من خلال تجربتي خلال 80 عاما من حياتي ويوم بعد يوم أصبح واثقا ومؤمنا من طاعة الإمام خامنئي في هذا النظام.

لست جاهلا بتاريخ الإسلام وتعاليم القرآن ووصايا أهل البيت وروايات وقصص وسير العلماء فلقد كنت صغيرا جدا عندما دخلت هذا المجال.

مر أكثر من 70 سنة وأنا مُلم بعلوم القرآن والسنة وبناء على معرفتي أو ما أتذكره فلم يمر في تاريخ الإسلام من بعد الأئمة الأطهار (ع) قائد مثل الإمام الخامنئي واسع الإدراك، شخص لديه علم ووعي كامل بتفاصيل الإدارة ولديه رؤية ودقة وكياسة في العمل. برأيي عمله اليومي هو معجزة، هل يستطيع إنسان عادي أن يقوم بهذا العمل؟! فهو لم يترك دراساته الإسلامية ودروسه الدينية، يجيب عن الأسئلة المطروحة في ركن الإستفتاءات.

هناك العديد من المشاكل العالمية التي تشغل تفكيره ولكنه يفكر في كل واحد منها على حدى وقدرته على إيجاد خطة و حَل.

وأحدى صفاته العظيمة التي تحلى بها قلة من القادة الذين عرفتهم وقرأت تاريخهم ورأيتهم هو سعة صدره وصبره حتى مع الأشخاص الذين يعلم أنهم أعدائه مئة بالمئة فلم يعاملهم بسوء بل بالعكس عاملهم برفق ومازال يدعوهم ويتمنى لهم الخير

فإذا تحدث مثلا شخص بالسوء عني فلن أريد أن أنظر له ثانية لكن هو يعلم ما يحيكون ضده ومازال يحاول التواصل معهم وبكل طيبة يقدم النصح والمساعدة….”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى