الموقف الرسميبيانات

تعليق سياسي: تأييد أحكام الإعدام ومحاكمة الشعب في عقيدته وتهجير المواطنين له رسالة واحدة بأن زمن التسويات مع العصابة الحاكمة قد ولّى

بسم الله الرحمن الرحيم
أعلنت محكمة التمييز الخليفية عن حكمها بتأييد الإعدام بحق الشاب ماهر خبّاز، وتأييدها الحكم على آية الله قاسم بتهم تتعلق بشعائر الأغلبية الشعبية، وتهجير مجموعة من العائلات لتعطي رسالة للشعب بأنها مستمرة في مشروعها المتوهم بالقضاء على الشعب واستعباده، وهي بذلك تعتقد أنها تحقق أهدافها، وتكسب أوراق قوة، وتنتقم من صمود شعبنا.

الرسالة الوحيدة التي سيفهمها شعبنا، وسيعمل بمقتضاها هي أن زمان التسويات مع هذا النظام قد ولّى منذ زمن بعيد، وإن زمن الاستقرار والأمن قد انتهى في حياة هذا النظام القاتل والفاقد للشرعية، فلا يمكن أن يقترف نظام آل خليفة كل هذه الجرائم ومن ثم يبقى جاثما ومقبولا.

لقد فقد النظام الخليفي كل مقومات البقاء والشرعية منذ زمن بعيد، وكل إجراءاته تنخر في جسده المتهالك.

ندعو أبناء الشعب بكل اتجاهاته لاستلام رسالة النظام، وتوجيه الجهود لمقاومته بكل الوسائل المشروعة.

٢٩ يناير ٢٠١٨

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى