الموقف الرسميبيانات

بيان: هجمات القوة الصاروخية اليمنية رسالة قوية لمحور الشر

صمود المقاومة اليمنية يعزّز مأزق دول العدوان على شعب اليمن وهجمات القوة الصاروخية اليمنية رسالة قوية لمحور الشر السعودي الإماراتي الصهيوأمريكي.

يُعّبر تيّار الوفاء الإسلامي وحركة الحريات والديمقراطية (حق)، من القوى الثورية المعارضة في البحرين، عن وقوفهما مع حقّ الشعب اليمني الأبي في التصدي للعدوان الغاشم على شعب اليمن والذي يقوده محور الشر السعودي الإماراتي الصهيوأمريكي في المنطقة منذ ثلاث سنوات.

ورغم ما خلّفه هذا العدوان الغاشم من قتل الأطفال في اليمن وتهديم ودمار لليمن الشقيق إلا أن الصمود والمقاومة اليمنية الباسلة قد عزّزت من مأزق تحالف العدوان وعلى رأسه السعودية ودويلة الإمارات وتوابعهما من المارقين الذين يشاركون في قتل شعب اليمن في محاولة يائسة للسيطرة على استقلال هذا البلد والتدخل العابث في شؤونه.

وها هم اليمنيون الصامدون يحتشدون رفضًا للعدوان في ذكراه الثالثة ويؤكدون على تمسكهم بالمقاومة والردع، ويأتي هذا التأكيد متزامنًا مع عمليات ردع نوعية عبر إطلاق القوة الصاروخية اليمنية لرشقات من الصواريخ الباليستية التي سقطت على عدة مواقع في الرياض ومدن سعودية أخرى ما يوصل رسالة واضحة وهامة في المنطقة قوامها فشل العدوان في تحقيق أيّ من أهدافه وكذلك قدرة اليمنيين على مواصلة المقاومة وتصعيدها بشكل نوعي يذلّ العدوان ويحدّد استراتيجية ردع فاعلة ستقلب الأمور لغير صالح قوى العدوان الغاشم.

ونحن في تيّار الوفاء الإسلامي وحركة الحريات والديمقراطية (حق) إذ نشيد بالمقاومة الباسلة للشعب اليمني الشقيق نعتقد بأن هذا الصمود هو ركيزة مهمة في تحديد مصير تدخلات محور الشر السعودي الصهيوأمريكي في المنطقة ما يعود على شعوب المنطقة بما فيهم شعب البحرين من تغييرات مستقبلية هامة ستصب في مصلحة الشعوب المقهورة وسوف تذلّ وتخزي قوى الشر والأنظمة الدكتاتورية.

تحية لشعب اليمن الصامد المقاوم، تحية للمرابطين في ساحات المقاومة والموت والعار لمحور الشر السعودي الصهيوامريكي.

صادر بتاريخ : 26 مارس 2018م

تيار الوفاء الإسلامي
حركة الحريات والديمقراطية (حق)

عضوا “التحالف من أجل الجمهورية”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى