الموقف الرسميبيانات

تعزية: نعزي ونبارك بشهداء يوم الأربعين في نيجيريا على يد الجيش التكفيري المرتهن لأمريكا والصهيونية

بسم الله الرحمن الرحيم

وَمَا نَقَمُوا مِنْهُمْ إِلَّا أَن يُؤْمِنُوا بِاللَّهِ الْعَزِيزِ الْحَمِيدِ (البروج ٨)

أبى عشاق الإمام الحسين “عليه السلام” في نيجيريا إلا أن تختلط دماءهم بدماء أنصار الحسين “عليه السلام” بعد أن فتح عناصر الجيش النيجيري المرتهن لأمريكا والصهيونية النار على المشاركين في مسيرة الأربعين، مما أَدى لارتقاء العديد من المعزين إلى ربهم شهداء على طريق النهج الحسيني.

إطلاق النار على أتباع أهل البيت “عليهم السلام” في نيجيريا، خلال اليومين الماضيين، أتى ضمن سلسلة متواصلة، بل مخطط قائم، لدى المؤسسة العسكرية والأمنية لضرب أتباع أهل البيت “عليهم السلام”، على الصعيد الديني والاجتماعي، بدأ من اعتقال الشيخ المجاهد الزكزاكي، وصولا لإغلاق المؤسسات الدينية والاجتماعية هناك، وتجريم ممارسة الشعائر الدينية، رغم التعايش الكبير الذي يمارسه أتباع أهل البيت “عليهم السلام” في ذلك البلد مع المؤسسات الرسمية والأهلية وسائر شرائح المجتمع.

ندين المجزرة المروعة ضد أخواننا وأهلنا في نيجيريا، ونحتسب شهداءهم عند الله “سبحانه” ومع شهداء كربلاء، كما ندعو المؤسسات الدولية السياسية والحقوقية لتقوم بواجبها في الضغط على المؤسسات الرسمية النيجيرية لحماية الحرية الدينية والمواطنين الشيعة هناك، والمطالبة بالإفراج الفوري عن سماحة الشيخ الزكزاكي وكافة الأسرى.

تيار الوفاء الإسلامي
٢١ صفر ١٤٤٠ هـ
٣١ أكتوبر ٢٠١٨ م

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى