الموقف الرسميبيانات

تعليق سياسي: مداهمات اليومين الماضيين تكرارٌ لسلوك مشين تشهده الساحة في المحطات المهمة مثل “عيد الشهداء”

بسم الله الرحمن الرحيم

في تكرارٍ للإجراءات الميدانيّة البائسة؛ شنّ مرتزقة ومخابرات العصابة الخليفية الحاكمة حملةَ مداهماتٍ واسعة في مناطق البحرين وبلداتها، أسفرت عن تخريب العديد من منازل المواطنين وترويعهم واعتقال أبنائهم.

تتكرّر مثل هذه الجرائم على يد الأجهزة الإرهابية للنظام الخليفي في المحطات المهمة، حيث يستعد أبناءُ الشّعب لإحياء عيد شهداء البحرين في ١٧ ديسمبر، والذي ظلّ محفورا في الوجدان الشعبي منذ ارتقاء هاني خميس وهاني الوسطي أوّل شهيدين في انتفاضة الكرامة سنة ١٩٩٤م.

لقد ظلّ عيد الشهداء محفورا في ذاكرة الوطن، وشاهدا على إجرام العصابة الحاكمة، وهذا ما يزعجها كثيرا، وسوف يبقى ذكر دماء وتضحيات الشهداء يلاحق الجلادين والقتلة حتى تنالهم يد العدالة.

في هذا المقام نكبر تضحيات أبناء شعبنا وصبرهم على جرائم الخليفيين ومرتزقتهم، وندعوهم للردّ عمليا على ذلك من خلال أوسع مشاركة في فعاليات عيد الشهداء والمحطات المهمة المقبلة والرّاسخة في ذاكرة الوطن.

تيار الوفاء الإسلامي
عضو التحالف من أجل الجمهورية
٤ ربيع الثاني ١٤٤٠هـ
١٥ ديسمبر ٢٠١٨م

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى