الموقف الرسميبيانات

تعليق سياسي: الأحكام الجماعية على معتقلي اعتصام الفداء مهزلة قضائية تعمّق أزمة النظام السياسية والأخلاقية

بسم الله الرحمن الرحيم

أصدرت المحكمة الخليفية أحكامها المجحفة الظالمة على ١٧٠ مواطنا من الذين اعتقلوا من ميدان الفداء بعد الهجوم الوحشي على الاعتصام، وقتل ٥ من الشهداء المرابطين أمام منزل آية الله قاسم “حفظه الله” دفاعا عن الدين والعقيدة.

بهذه الأحكام الظالمة تؤكد العصابة الخليفية استمرارها في العداء للشعب، والانفصال القطعي عنه، وأصبحت الأحكام الهستيرية في العديد من القضايا التي تضم العشرات بل المئات من المواطنين، كهذه القضية وقضيتي تنظيم ذو الفقار وحزب الله البحريني، وغيرها من القضايا، علامة فارقة في تاريخ المحاكم على المستوى الدولي، وذلك لعدد المعتقلين فيها ظلما، وحجم التعذيب والتلفيق الذي تعرض له الأسرى.

نؤكد بأن هذه الأحكام تعني استمرار الغضب والنقمة في قلوب الآلاف من أبناء شعبنا على استهتار الخليفيين بكرامة الإنسان وبحقوقه وبقيم العدالة، وذلك بلاشك سيترك خيارا واحدا أمام هذا الشعب، وهو الإصرار على إسقاط نظام الاستبداد الخليفي.

تيار الوفاء الإسلامي
عضو التحالف من أجل الجمهورية
صدر بتاريخ ٢٢ جمادى الثاني ١٤٤٠هـ
الموافق ٢٧ فبراير ٢٠١٩م

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى