أخبارنا

وكالة أنباء فارس | السيّد السنديّ: السعودية جاءت لإضعاف المقاومة بين الدول الإسلامية

 

اكد الناشط البحريني السيد مرتضى السندي منذ انطلاق الثَّورة في الرَّابع عشر من فبراير قبل خمس سنوات ونصف وشعب البحرين الصَّابر يُجسِّد أرفع مظاهر الصَّبر والاستقامة والتَّحدي رغم كلِّ الصُّعوبات والآلام ورغم تدخُّل الجيوش الأجنبية لقمع إرادة الشَّعب البحراني إلَّا أنَّه صابرٌ محتسبٌ ثابتٌ لم يتراجع رغم قلَّة النَّاصر والمُعين.

وفي تصريح خاص لوكالة أنباء فارس قال السيد السندي أنه اليوم يتمُّ استهدافُ أكبر شخصيَّةٍ دينيَّةٍ في البحرين ويتمُّ إسقاط جنسيَّته وعرضه على المحاكم الظَّالمة الجائرة التي تحكم على حسب الهوى السِّياسي (..) القرارُ اليوم هو القضاء على مذهبِ أهل البيت عليهم السلام في البحرين بل كلُّ ما يرمز إلى مذهب أهل البيت عليهم السلام بدءًا من العلماء وفريضة الخمس ومنع الخطابة السِّياسيَّة على المنبر الدِّيني ومنع صلاة الجمعة.

وأضاف القيادي في المعارضة البحرينية أن أستهداف العلماء في البحرين جاء بأوامر من المملكة السعودية مؤكدا أن الدور السعودي الآن انما جاء لاضعاف المقاومة بين المسلمين مؤكدا أن السعودية تعمل ضد المقاومة سواء في فلسطين أم جنوب لبنان أم اليمن أم البحرين.

وقال، أنا لا أنظر إلى الشَّيخ عيسى قاسم على أنَّه فردٌ، أنا أنظر له بما يمثِّله من واجهةٍ للتشيُّع في البحرين، اليوم إذا سقط الشَّيخ عيسى كل التَّشيع يسقط، إذا استفردوا بالشيخ لن تبقى حرمةٌ لأيِّ أحدٍ لا في البعد الدِّيني ولا في البعد السِّياسي، لذلك يجب أن نوضِّح لأبناء الشَّعب خطورة المرحلة التي نعيشها وهذا دور النُّخب وعلماء الدِّين.

واعتبر السندي ان الصِّراع مع آل خليفة كان منذ السَّابقِ صراع وجودٍ إلَّا أنَّه كان يُغلَّف بأنَّه صراعٌ سياسي، نعم كانوا يُعطون فسحةً من العمل السياسيِّ الشكليِّ مثل البرلمان من أجل تغليف الصِّراع وكأنَّه صراعٌ سياسيٌّ لكن في جوهره وحقيقته هو صراع وجود.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى